قتيل ضمن 50 عسكريا اسرائيليا في عملية مصورة للمقاومة

أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة في غزة ان عملية استهداف حافلة جنود إسرائيليين على عمق عدة كيلومترات ،والتي قتل فيها جندي ضمن خمسين عسكريا إسرائيليا تم استهدافهم ،هي مصورة وسيتم عرضها في الساعات القادمة.
وكانت هذه العملية ردا قاسيا على عملية الاغتيال التي نفذتها وحدة عسكرية صهيونية عبرت امس الحدود مع غزة واشتبكت مع عناصر من المقاومة واسفرت عن مقتل ضابط من فصائل القسام و6 اخرين من عناصر المقاومة ،ومقتل ضابطين إسرائيليين من الكومندو الإسرائيلي المعتدي.
وعلى مستوى ردود الفعل،جاء اول رد فعل من الخارجية اللبنانية التي طالبت المجتمع الدولي بالتحرك لوضع حد لاعتداءات اسرائيل على الشعب الفلسطيني في غزة،وأيضا من أنصار الله في اليمن والذين عبروا عن إدانتهم للعدوان الإسرائيلي في الوقت الذي يخوضون هم بدورهم في هذا الوقت بالذات حربا شرسة ضد التحالف السعودي الامريكي في محافظة الحديدة.الى ذلك يتحرك في هذه الاثناء مبعوث للامم المتحدة بالتنسيق مع الجانب المصري للعودة بالوضع الى الهدنة وسط وجود قناعات بان اسرائيل تحاول عدم الزج بنفسها في عدوان واسع قد لا تتحكم في انهاءه.

أضف تعليق

عبد الحكيم نوكيزة

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق