وَعْداً عَلَيْنَا إنَّا كُنَّا فَاعِلِين

بقلم :عبد الكبير بلاوشو
نَحنُ بالعبثِ فِي المَالِ والأعمَالِ “*يَا زُحَل*” أَعْرَفُ، كَم فاز بِالمنَاصِبِ وَ الكَرَاسي مُنحَرِف ٌ وَ مُحـَرِّفُ…

ولـَكَمْ أتى “*السَّعْدُ*” بِحُلـّة ٍ، أوحَتْ لِصَاحِبِهِ “*بِالعَمُودِ وَ العُودِ*” أنه الزَّاهد ٌ المُتصَوِّف..
يد ٌ على أوتارِ *رَحِيلِ* الفساد تَعزِفُ، وَ يَدٌ بِالسَّكَنِ الوظيفِي و بأموال الخزائن تغرف ُ…

وَ كتائب ُ “*كُود و الفايسبُوك*” مُطـْبـِقٌ طَاعُونُها، وَجُذَامُها استشرى ولا يتوقَّفُ…
وتقيَّأ الزَّمَن الرَّدِيءُ زُحارَهُ، زُمَراً بها *القِطاعُ* مِن كثرَةِ *قُطَّاعِ الطُّرُقِ* لا يتشرَّف ُ…
والريح ُ في ليل زُحَامِ “*القَصْبَة*” تَسُوقُنا، تلوي على الغنائمِ وتعصف…
هُو الرَّحيلُ زُحَلِيُّ الطِّبَاعِ بِحِقدِهِ يُجْزِنَا، وبالنيابة الخاصة *عنترَة* يُرهبُنَا…
عاشِقٌ و معشوقٌ و رَحِيلٌ مُزَيَّفٌ، وَ رَحِيلَةٌ لِلْوَكيلِ وَعْظُها مُكَيَّفُ…
*بِمَنشور* الظلام “زُحَلٌ” هو العَارِفُ وَ بِهِ يُـخَرِّفُ، وَ أنَا الزَّاهدُ الصّادِقُ والصَّامِدُ المُتعفِّفُ…
خِيَارُك “يَا زُحَلٌ” لِكُلِّ عَشيرةٍ مُتَلَوِّنٍ، وكذا يُؤَوَّلُ نَصٌّ و مصحف ُ…
ومُفرّ َقٌ وفق المنافع مَسْكَنِي، ومُجَزَّأ ٌ مَوْطِنِي وَ مُقسَّمٌ ومُصَنـَّفٌ كلُّ مَغنَمِي…
علَى سَطْحِ الكواكب خَيَالِي يَسْطَعُ، خُنْتَ القِطاعَ بِالإِقطَاعِ وَ وَقَّعتَ بِالقَطعِ علَى ألحَانِ مَقطَعِي…

وَطَنُ السَّماسِرَة اعتلى شرفَ المسلة ِ للنّفاق مُوَظـِّفُ…
وعَرَقُ الجَبِين ودَمْعُ المظلوم بِكُؤوسنا في كلّ *آذَانِ مَغرِبٍ* نَحتَسِيه ونَرشفُ…
*بِنِضَالِ الكِرَامِ* تَعرِفُنَا، وبإسم الحقّ و ردّ الإعتبَارِ سَنهتفُ..
لقد عُدْتَ وَ عُدنَا و بعد رمضان شهرُ شوّال علينَا يُشرِفُ…
*انتهى القَوْلُ يَا أبَا الهَوْلُ وَ عَلَى شَبَكَتِكَ سَنَعْكِفُ*!!!

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

x
إغلاق