والد الزفزافي: تم وضع ابني مع عتاة المجرمين بسجن راس الماء بفاس

كشف أحمد الزفزافي والد ناصر الزفزافي أبرز معتقلي حراك الريف، أن ابنه أضرب عن الطعام بعدما وضعه في زنزانة مع من وصفهم بـ”عتاة المجرمين”.

وصرح والد ناصر الزفزافي في تدوينة بموقع الفايسبوك، “منذ قليل اتصل ابني ناصر الزفزافي، المعتقل على خلفية الحراك الشعبي بالريف من سجن راس الماء بفاس، وصرح انه حشر في زنزانة مع ثلاثة اشخاص من عتاة المجرمين، وبسبب ترحيل المعتقلين وتوزيعهم على سجون المغرب، بدأ ناصر في خوض الإضراب عن الطعام”.

وكانت مندوبية السجون التي يترأسها التامك قد   قامت بترحيل كل من ناصر الزفزافي ونبيل أحمجيق ووسيم البوستاتي ووسمير إغيد، إلى السجن المحلي رأس الماء بفاس، بينما تم توزير باقي المتعتقلين على خلفية الحراك على سدون أخرى، فيما تم نقل الصحفي حميد المهداوي إلى سجن تيفلت.

 

أضف تعليق

الوسوم

عبد الحميد العسري

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق