والدة ناصر الزفزافي تهدد بالاعتصام أمام المندوبية العامة لإدارة السجون

كذبت والدة ناصر الزفزافي بلاغات المندوبية العامة لإدارة السجون حول تعرض ابنها رفقة رفاقه من معتقلي حراك الريف للتعذيب بسجن راس الماء بفاس.

وهددت والدة ناصر الزفزافي في بث مباشر رفقة زوجها، مساء اليوم الإثنين، والدة ناصر الزفزافي، بخوض اعتصام مفتوح رفقة عائلات المعتقلين، أمام المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، من أجل معرفة مكان ابنها ناصر وباقي المعتقلين متسائلة: ”أين ابني؟”.

وعبرت عن إصرارها على كون ابنها تعرض للتعذيب داخل سجن “راس الما”، قائلة: ”لن أتخلى عن ابني..، لن أصمت..، سأشارك في الاعتصام ولو كلف ذلك حياتي.. أطلقوا سراح أبنائنا”.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق