هيئة حقوقية تطالب باتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية الصحافيين من فيروس كورونا

تتابع الشبكة المغربية لحقوق الإنسان باهتمام بالغ الوضعية الوبائية بالمغرب وتأثيرها على صحة المواطنين، مثمنين المجهودات التي تقوم بها الدولة لمحاربة هذا الوباء، من أطقم طبية وتمريضية وسلطات محلية ودرك ملكي وأمن وطني وقوات مسلحة ملكية لمواجهة كوفيد 19 وحماية صحة المواطنين.

ونوهت الهيئة الحقوقية في بلاغ توصلت الحياة اليومية بنسخة منه، بالعمل المهني للصحفيين والصحفيات في التحسيس والتوعية بمخاطر هذا الوباء وتقريب المواطنين لمجمل الأحداث التي تعرفها بلادنا والإجراءات التي يتم الإعلان عنها من طرف السلطات، كما أنها تحارب الأخبار الكاذبة والإشاعات المغرضة التي يتم الترويج لها في مواقع التواصل الاجتماعي التي تثير الرعب والهلع في صفوف المواطنين.

وأمام هذا الدور الكبير التي يقوم به الإعلام السمعي البصري أو المسموع أو الإلكتروني في نقل الخبر بكل مسؤولية وموضوعية، طالبت الشبكة المغربية لحقوق الإنسان بحماية الصحفيين وتحسين ظروف اشتغالهم وتمكينهم من الوصول إلى المعلومة وعدم التضييق عليهم، مع اتخاذ إجراءات وقائية للحفاظ على صحتهم، وصحة عائلاتهم، وتفعيل مقررات اليونسكو لحماية الصحافيين والصحفيات.

 

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق