نقابة الصحفيين تدعو الصحفيات والصحفيين للتعبئة ضد الحرب الإعلامية التي يخوضها أعداء الوحدة الترابية

كشفت النقابة الوطنية للصحافة المغربية باهتمام كبير جدا تطورات الأوضاع في منطقة الكركرات، والنقابة تسجل في هذا السياق اعتزازها الكبير بما قامت به القوات المسلحة الملكية من عملية نوعية تميزت بالمهنية والمسؤولية تمثلت في تحرير الطريق العام من مجموعة من قطاع الطرق استولوا عليها قبل أسابيع ومنعوا حرية التنقل عبر طريق عام، وحاولوا عزل المغرب عن عمقه الإفريقي

وقالت في بلاغ توصلت الحياة اليومية بنسخة منه، إن ما قامت به القوات المسلحة الملكية المغربية تم في إطار احترام القوانين، خصوصا قرار وقف إطلاق النار، وأن انفصاليي البوليساريو هم الذين بادروا بخرق هذا الاتفاق وبالتالي فتح التطورات في المنطقة على جميع الاحتمالات، وأن القوات المسلحة الملكية الباسلة إنما قامت بإعادة الأوضاع إلى طبيعتها.

ودعت النقابة الوطنية للصحافة المغربية جميع الزملاء والزميلات للتعبئة الكاملة في هذه الظروف الدقيقة للتصدي للحرب الإعلامية التي يخوضها أعداء وحدتنا الترابية، فأمام الانتكاسات المتتالية التي راكموها، وكان آخرها تطهير منطقة الكركرات من مسخريهم، التجأوا إلى افتعال الأكاذيب والترويج للأخبار الزائفة لمغالطة سكان مخيمات الرابوني بمكاسب مزعومة ومن خلالهم الرأي العام الدولي.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق