مندوبة التخطيط ترسم صورة قاتمة عن نمو الإقتصاد الوطني خلال الفصل الثالث من 2019

 من المتوقع أن يحقق الاقتصاد الوطني نموا يقدر ب 2,4 بالمائة ، خلال الفصل الثالث من 2019، عوض 3 بالمائة خلال نفس الفترة من السنة الفارطة، وذلك حسب ما جاء في نشرة موجز الظرفية الفصلية لشهر يوليوز ،2019 للمندوبية السامية للتخطيط .

وتوقعت النشرة أن تحقق الأنشطة غير الفلاحية نموا يناهز 3,2 بالمائة خلال الفصل الثالث من 2019 ، فيما ستشهد القيمة المضافة الفلاحية انخفاضا بنسبة 2,5 بالمائة، مشيرة إلى أنه على العموم، يتوقع أن يحقق الاقتصاد الوطني نموا يقدر ب 2,4 بالمائة ، خلال الفصل الثالث من 2019، عوض 3 بالمائة خلال نفس الفترة من السنة الفارطة .

ويواصل حسب ماجاء في ذات النشرة الاقتصاد الوطني، خلال الفصل الثالث من 2019، تباطؤه متأثرا بانخفاض القيمة المضافة الفلاحية، وسيرافق هذا الانخفاض ارتفاع في تكاليف المزارعين بسبب زيادة أسعار مواد العلف وخاصة الشعير . حيث ستعرف الموجودات من الشعير المحلي بعض التقلص عقب انخفاض إنتاجه بنسبة 57,4 بالمائة ، خلال الموسم الفلاحي 2018-2019 .

وينتظر أن تتطور القيمة المضافة للأنشطة غير الفلاحية في ظل ظرفية دولية تتسم بتباطؤ طفيف للتجارة العالمية يقدر ب 2,4 بالمائة ، خلال الفصل الثالث 2019، وذلك في ظل استمرار الضغوطات التجارية المرتبطة بالحواجز الجمركية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين.

وستساهم التدابير المتخذة في كل من الولايات المتحدة الأمريكية والصين كخفض الضريبة على القيمة المضافة ودعم الاستثمار وكذلك في عدة دول منطقة الأورو كالرفع من الأجور والتعويضات العائلية وتقليص الضرائب، في دعم الطلب الداخلي والحد من تأثير انخفاض الطلب الخارجي على تطور الاقتصاد.

وفي المقابل، ستظل الضغوطات التضخمية مرتبطة بتطور أسعار النفط في الأسواق الدولية والمتوقعة في حدود 65 دولار للبرميل.

وعلى الصعيد الوطني، يتوقع أن يشهد الطلب الخارجي الموجه للمغرب ارتفاعا بنسبة 9ر2 بالمائة، حسب التغير السنوي، سيهم بالأساس القطاع الثانوي الذي سيحقق زيادة بنسبة 3,1 بالمائة، خلال الفصل الثالث من 2019 ، ليساهم ب 0,8 نقطة في النمو الاجمالي. في المقابل، يرتقب أن يساهم القطاع الثالثي ب 1,6 نقطة.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق