ملف الصحفي توفيق بوعشرين.. 15 سجنا نافذا و225 مليونا كتعويض للمطالبات بالحق المدني

حكمت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، قبل قليل من يومه الجمعة، على الصحفي توفيق بوعشرين مؤسس جريدة “أخبار اليوم” و”اليوم 24″ ب15 سجنا نافذا.

وقضت المحكمة بتعويض المطالبات بالحق المدني، وهم كل من أسماء الحلاوي بتعويض يصل ل800 ألف درهم، وسارة المرس بتعويض يصل ل500 ألف درهم، ونعيمة الحروري 400 ألف درهم، ووداد ملحاف 400 ألف درهم، فيما قضت بالنسبة لباقي المشتكيات تعويضات تصل ل150 ألف درهم.

وقبل النطق بالحكم من طرف القاضي الطلفي، قال الصحفي بوعشرين في كلمته الأخيرة، إن “هذه المحاكمة عرفت الكثير من التشهير والقليل من المنطق، الكثير من الكلام والقليل من القانون؛ ناهيك على تناقضات كثيرة، ومنها تناقضات المشتكيات”، مضيفا: “كل الشهود قدموا شهادة براءتي، سواء شهود دفاع المشتكيات أو شهود النيابة العامة، واعتقالي كان تعسفيا، وسجني لـ22 شهرا في ظروف قاسية”.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق