مسيرة احتجاجية للمثليين والشواذ جنسيا في مليلية المحتلة

خرج العشرات من الشواذ للاحتجاج في مليلية المحتلة، للاحتفاء بما وصفوه بـ”فخر الانتماء إلى شمال إفريقيا”.

واحتج المثليون والشواذ شبه عراة مرتدين أكسسوارات وأزياء غريبة، حيث جابوا أبرز شوارع مليلية المحتلة.

وقد جاء هذا الاحتفال احتجاجا على عدم الاعتراف بحرياتهم الفردية في بلدانهم الأصلية، وبإسماع صوتهم ضمن حركتهم التي تم تأسيسها حديثا بمليلية.

جدير ذكره أن معظم المثليين والشواذ المحتحين ينضوون تحت لواء حركة “مثليي مليلي” وينحدرون من المغرب والجزائر ويقيمون فوق تراب الثغر المحتل، ضمنهم المستفيدون من طلبات اللجوء السياسي.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق