مساع من نظام السيسي للتحكم في مستقبل السودان

 تحاول القاهرة ،رغم وجود الملف السوداني بين ايدي الوسيط الاثيوبي والاتحاد الافريقي ،أن تجد لها موطئ قدم للتحكم في مستقبل هذا البلد .
في هذا السياق ،كشفت وزارة الخارجية المصرية، أمس الإثنين، عما تم تداوله خلال اجتماع القاهرة بين قوى الحرية والتغيير السودانية.
وأكدت الخارجية المصرية، في بيان، “أنه خلال اليومين الماضيين استضافت جمهورية مصر العربية على مدى اليومين الماضيين اجتماعا هاما بين قوى الحرية والتغيير، ومن ضمنها الجبهة الثورية، بغرض تحقيق السلام في السودان كقضية رئيسية تهم جميع الأشقاء في السودان ودعماً للوثيقة الدستورية المقرر التوقيع عليها في السابع عشر من الشهر الجاري، وفقا لموقع صحيفة “الأهرام” الرسمية المصرية.
وأضاف البيان، “تبادل المشاركون في الاجتماع الآراء واتفقوا على عرض ما تم التوصل إليه على قيادة قوى الحرية والتغيير في الخرطوم”.
وتابع، ” تؤكد مصر مواصلة اتصالاتها مع الأشقاء في السودان، ودول الجوار للسودان والإقليم من أجل تحقيق السلام والاستقرار هناك، ودعم الحكومة السودانية الجديدة في سعيها لتحقيق تطلعات الشعب السوداني الشقيق.”
أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق