مايويذير يقبل تحدي نورمحمدوف في نزال “الخسارة التاريخية”

وكالات
أعلن الملاكم الأميركي، فلويد مايويذر، قبول دعوة البطل الروسي المتوج مؤخرا، حبيب نورمحمدوف، إلى النزال في قمة مثيرة للفنون القتالية المختلطة.

وبحسب ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن الرياضي الأميركي البالغ من العمر 41 عاما قبل تحدي حبيب الذي فاز في أكتوبر الجاري على غريمه الإيرلندي كونور مغريغور في مباراة انتهت بمعركة شهيرة في مدينة لاس فيغاس الأميركية.

وكتب مايويذر في تغريدة على موقع تويتر “أدعو القنوات الكبرى إلى إخراج دفتر شيكاتها، لقد تحداني حبيب” ورفع شعار “لنجعل لاس فيغاس عظمى مرة أخرى”.

وفي تسجيل مصور نشره ليونارد إليرب، وكيل أعمال الملاكم الأميركي على صفحته في موقع إنستغرام، ظهر حبيب وهو يتحدى الملاكم، الذي سبق أن فاز على مغريغور في أغسطس الماضي.

وقال البطل الروسي الذي حظي مؤخرا باستقبال الرئيس فلاديمير بوتن، والابتسامة تعلو وجهه في التسجيل “هيا يا فلويد.. يجب أن نخوض نزالا الآن”.

وأضاف متحديا “50 نزالا دون خسارة مقابل 27 نزالا دون خسارة.. شخصان لم يتعرضا للخسارة.. هيا إلى النزال.. لم لا؟ طبعا في هذه الغابة لا يوجد إلا ملكا واحدا فقط.. ملك واحد.. بالطبع.. أنا هو الملك.. لأنه لم يتمكن من إسقاط مغريغور وأنا نجحت في ذلك بسهولة.. لهذا السبب هيا بنا إلى النزال”.

جدير بالذكر أن الملاكم فلويد مايويذر خاض 50 نزالا كملاكم محترف، لم يخسر في أي منها، في حين خاض حبيب 27 نزالا كمصارع محترف في الفنون القتالية المختلطة ولم يخسر في أي منها أيضا، مما يعني أن المواجهة المقبلة ستشهد خسارة تاريخية أولى من نوعها لأحد البطلين.

ولم يتضح بعد من خلال التحدي الذي أعلنه حبيب، ما هو النظام الذي سيتم اتباعه في النزال المرتقب، إذا تمت الموافقة عليه، فهل سيكون مصارعة فنون قتالية مختلطة أم ملاكمة.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق