مؤتمر حزب جبهة القوى الديمقراطية ينهي مسار بنعلي السياسي

عرف حزب جبهة القوى الديمقراطية تحولا كبيرا اليوم بحيث إنعقد المؤتمر الوطني الاستثنائي تحت شعار: “الديمقراطية.. أساس نجاح العمل السياسي” بقاعة رضا بمدينة الجديدة.

وبعد تلاوة التقرير السياسي تم انتخاب القيادي مصطفى لمفرك أمينا عاما بالإجماع للحزب وتم انتخاب المجلس الوطني، على أساس أن يترك انتخاب الأمانة العامة إلى الدورة المقبلة للمجلس الوطني بعد أسابيع.

وجاء هذا الحدث تطبيقا لمخرجات المجلس الوطني الاستثنائي المنعقد يوم 25 ماي المنصرم، والذي جمد عضوية مصطفى بنعلي بسبب الاختلالات الإدارية والمالية التي تسبب فيها، لعل أبرزها أزمة صحفيي جريدة “المنعطف” والديون المتراكمة.

وبهذا يكون المؤتمر الاستثنائي قد دق آخر مسمار في مسار بنعلي السياسي ووضع حدا لمسيرته السياسية، ويفتح بموجبها ملفات المتابعة القانونية في مالية الحزب وجريدة “المنعطف” في وجه بنعلي، مما يهدد باعتقاله في أي لحظة بعد اعتقاله سابقا صيف 2017 بطنجة بسبب شيك بدون رصيد.    

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق