كورونا تعزز مصائب ليبيا وسوريا واليمن

في الوقت الذي تحدثت فيه تقارير إعلامية عن قصف التحالف السعودي الأمريكي لمراكز في اليمن تستضيف مواطنين تحت الحجر الصحي، وإرغامهم بالتالي على المغادرة والاختلاط ببقية الساكنة، ما يهدد بانتشار عدوى كورونا في بلد يكفيه ما فيه، أعلنت السلطات الصحية الليبية، مساء أمس الخميس، عن تسجيل أول حالة وفاة جراء عدوى فيروس كورونا المستجد “COVID-19” في ليبيا.

وأفاد المركز الوطني لمكافحة الأمراض، الواقع في العاصمة طرابلس والتابع لحكومة الوفاق الوطني، بأن الوفاة تعود إلى امرأة تبلغ من العمر 85 عاما.

وأوضح المركز أن المختبر المرجعي لصحة المجتمع التابع له تسلم عينة من السيدة بعد وفاتها، ليتبين إصابتها بالفيروس، مشددا على أن هذه الحالة هي أول وفاة مسجلة بسبب عدوى فيروس كورونا المستجد في ليبيا منذ بدء التفشي.

ورصدت في الاراضي الليبية رسميا حتى الآن 10 إصابات بالفيروس بعدما أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض الثلاثاء الماضي تسجيل حالتين جديدتين.

إلى ذلك، أفادت السلطات السورية مساء أمس الخميس ارتفاع حالات الإصابة بكورونا إلى ثمانية عشر حالة.

ويجدر بالذكر، أنه قد سبق لمنظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة ان حذرتا من احتمال تدهور خطير للأوضاع على خلفية انتشار فيروس كورونا في الدول التي تشهد نزاعات عسكرية.

أضف تعليق

الوسوم

لبنى الفلاح

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق