قيادي اتحادي: حكومة العثماني أضعف حكومة عرفها المغرب

أفاد قيادي وازن بحزب الاتحاد الاشتراكي، أن حكومة سعد الدين العثماني هي حكومة “ديال ظروفها”.

وحسب ما نشرته جريدة الأيام الأسبوعية، فإن العضو السابق لحزب الوردة أكد أنه بعد هبوب رياح الربيع العربي في فبراير 2011، كان المغرب هو البلد الوحيد في العالم الذي كانت له هياكل استقبال إيجابي للربيع، مشيرة إلى إجراء انتخابات استباقية أعطى من خلالها الناخبون المسؤولية حزب العدالة والتنمية بالرغم من عدم مشاركته في النضال الديمقراطي من أجل الحريات.

وتابعت اليومية مؤكدة نقلا ن مصدرها، أن تقلد مناصب مهمة في عهد حكومة التناوب، “في الواقع هذه الحكومة من أضعف الحكومات التي عرفها المغرب، وقد أثارت الكيفية التي تشكلت بها وضعية جديدة داخل العدالة والتنمية، ونحن نشاهدها يوميا، هناك صراعات وتبادل الاتهامات، وحتى داخل البرلمان أصبح فريق العدالة والتنمية لا يتصرف أعضاؤه كفريق منسجم، وهذا ما يجعل الحكومة في وضعية صعبة”.

أضف تعليق
الوسوم

لبنى الفلاح

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق