قبل “موقعة أنفيلد”.. كلوب يعتذر لريال مدريد

بعد تصريحات جدلية أغضبت جماهير ريال مدريد الإسباني، عاد الألماني يورغن كلوب المدير الفني لليفربول الإنجليزي ليقدم اعتذاره ويتراجع عن كلماته قبل مواجهة مرتقبة بين العملاقين.

وكان مدرب ليفربول قد وصف ملعب ريال مدريد الحالي “استاد ألفريدو دي ستيفانو” بأنه ملعب تدريب لا يصلح للعب كرة القدم، وأن لقاء فريقه أمام ريال مدريد الأسبوع الماضي كان يجب أن يقام على ملعب آخر.

ويخوض “الملكي” مبارياته على الملعب المخصص لفريق الشباب، بسبب أعمال البناء والترميم التي يشهدها ملعبه الأصلي “سانتياغو بيرنابيو”.

قال كلوب الثلاثاء: “إذا ظن أحد أنني كنت أقلل من احترامي لريال مدريد فأنا آسف. هذه لم تكن نيتي”، وفقا لمحطة راديو مونتي كارلو.

وأضاف: “بكل صراحة، الأمر سخيف جدا أن تتحول تصريحاتي لقصة كبيرة. لم أقصد تقليل الاحترام”.

وكان أسطورة ريال مدريد الأسبق خورخي فالدانو، قد رد على تصريحات كلوب التي وصف بها ملعب ريال مدريد بأنه “ملعب للتدريب”.

وقال فالدانو: “عندما تنتهي أعمال البناء في استاد سانتياغو بيرنابيو، سيجعل ملعب أنفيلد (معقل ليفربول) يبدو كأنه ملعب تدريب”.

ويواجه كلوب وفريقه ليفربول مهمة صعبة أمام ريال مدريد في أنفيلد، مساء الأربعاء، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويحتاج ليفربول للانتصار بنتيجة 2-0 أو أكثر للتأهل لنصف النهائي، بعد خسارته بنتيجة 1-3 ذهابا في مدريد.

المصدر: وكالات

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق