في سابقة قضائية.. محكمة تقضي بإعادة رجل إلى بيت الزوجية

في سابقة قضائية، ألزمت المحكمة الابتدائية بمراكش، زوجا بالرجوع إلى بيت الزوجية، وطبعت الحكم بالنفاذ المعجل.

وبالنظر إلى أن الحكم الصادر عن قسم قضاء الأسرة، لم يكن مألوفا، على خلفية أن الزوجة هي من تكون المعنية، في الغالب الأعم، بهذا النوع من الأحكام، المتعلقة بـ”بيت الطاعة “، فإنه أثار ارتباكا في شكلياته، إذ ان خانة المدعية تمت الإشارة إليها بالمدعي، والعكس صحيح ، كما أن الأمر انتقل حتى إلى ما هو مدون في البوابة الإلكترونية لموقع المحاكم ، حيث دون في حيثياته ” الحكم على المدعى عليها “.

وأماط الحكم الصادر في 6 فبراير الجاري، اللثام عن حق من حقوق الزوجة يمكن لها أن تطالب به في حال إخلال الزوج بواجباته ومغادرته المنزل .

واعتبر الحكم أن الزواج يرتب حقوقا وواجبات بين الزوجين، أهمها المساكنة الشرعية ومسؤولية تسيير ورعاية شؤون البيت والأطفال، وهي الحقوق المنصوص عليها في الفصل 51 من مدونة الأسرة، والتي لن تتأتى إلا بإقامة الزوجين معا في بيت واحد، وتحت سقف واحد .

وأضاف أن المدعى عليه (الزوج)توصل ولم يحضر، مما يشكل إقرارا ضمنيا منه بوجوده خارج بيت الزوجية، وثابت بإقرار الزوجة، الأمر الذي يخالف ما تستوجبه التزامات الزواج من مساكنة ومعاشرة بالمعروف، ما يستدعي معه الحكم عليه بالرجوع إلى بيت الزوجية.

 المصدر: جريدة الصباح

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق