عملة “البيتكوين” تتجه لأسوأ خسارة أسبوعية في شهر

تذبذبت عملة “البيتكوين” اليوم الجمعة، وتتجه صوب أسوأ انخفاض أسبوعي منذ سبتمبر 2020، إذ أدت المخاوف بشأن التنظيم وارتفاعها الزائد إلى تراجعها عن مستويات قياسية مرتفعة بلغتها مؤخرا.

وانخفضت أكثر العملات المشفرة رواجا (البيتكوين) في العالم ما يزيد عن خمسة بالمئة إلى أدنى مستوى تقريبا في ثلاثة أسابيع عند 28 ألفا و800 دولار في التعاملات المبكرة في آسيا، قبل أن تستقر قرب 32 ألفا. وخسرت العملة 11 بالمئة منذ بداية الأسبوع، في أكبر انخفاض منذ سبتمبر 2020.

ويتم تداول عملة “البيتكوين” عند مستوى منخفض بما يزيد عن 20 بالمئة عن مستواها القياسي المرتفع البالغ 42 ألف دولار، الذي بلغته قبل أسبوعين، لتتكبد خسائر في ظل تنامي المخاوف من أنها واحدة من بين عدد من فقاعات الأسعار، وفي الوقت الذي تسترعي فيه العملات المشفرة انتباه الجهات التنظيمية.

المصدر: رويترز

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق