عريقات يستنكر التحريض الأمريكي ضد الرئيس عباس ويصفه بالبلطجة

استنكر أمين سر اللجنة التنفيذية لـ”منظمة التحرير الفلسطينية” صائب عريقات التحريض الأميركي المتواصل ضد الرئيس محمود عباس وأعضاء القيادة الفلسطينية.
وقال عريقات الأحد إن “دعوة عضو مجلس النواب الأميركي دوغ لامبورن لفرض عقوبات على الرئيس والقيادة، تأتي لعقاب الضحية على رفض خطة ترمب نتنياهو”، واصفا ذلك بالبلطجة والابتزاز المرفوضين.
وأوضح عريقات أن “إسرائيل ستتحمل المسؤولية كاملة على الأراضي المحتلة في حال تنفيذ خطة الضم وأن السلطة الوطنية أسست لنقل أبناء شعبنا من الاحتلال إلى الاستقلال، لا أن تكون أداة لاستمرار الاحتلال”.

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق