ضحايا العقارب أكثر من وفيات فيروس كورونا بقلعة السراغنة والرحامنة

في حصيلة أقل ما يقال عنها أنها مفجعة في مغرب2020، أنهت لسعات العقارب حياة 8 أشخاص بكل من قلعة السراغنة والرحامنة، وذلك خلال فترة زمنية تقل عن شهرين، بينما لم يحصد  فيروس كورونا أرواح سوى 3 أشخاص مؤخرا.

 ويتعلق الأمر بحسب ما أوردته يومية أخبار اليوم في عدد الجمعة، بـ6 أطفال دون سن 15 بالسراغنة، وشخصين في الرحامنة، خلال يوم واحد، بينهما طفلة في الـ13 من عمرها.

ووفق المنبر ذاته فإن المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بقلعة السراغنة دعا عامل الإقليم إلى التحرك لاتخاذ الإجراءات المناسبة لمواجهة الظاهرة والحد من مخاطرها، خاصة إنهاء ما اعتبرها حالة التسيب التي يعرفها تدبير سيارات الإسعاف للريع والسمسرة بصحة المواطنين.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق