زيان تعليقا على إيقاف مشروع “تغازوت باي”: الملك أمر بهدم فيلات أخنوش لأنه يعرف لماذا

قال محمد زيان المنسق الوطني للحزب المغربي الحر، تعليقا على هدم مشروع “تغازوت باي”، إن الملك محمد السادس، لن يكن ليعطي أوامره بهدم المشروع بدون وجود اختلالات شابته.

وأوضح زيان في تصريح صحفي، أنه لا يعلم تفاصيل وحيثيات الملف، غير أنه ثمن قرار الملك القاضي بهدم “تغازوت باي” نظرا للخروقات المعمارية التي حصلت به، مُبْدِيًا استغرابه من الواقعة، بالقول: “كيف لمسؤول أن يسمح لنفسه بتغيير معالم مشروع دشن من طرف الملك محمد السادس، بغرض إحداث وحدات فندقية قبل أن يتحول بين عشية وضحاها إلى فيلات سكنية قدرت أثمنتها بالملايير”.

وكانت السلطات قد نفذت عمليات هدم واسعة لمجموعة من البنايات بمشروع “تغازوت باي” الذي يغطي مساحة 615 هكتارا في مقدمة الشريط الساحلي، الذي يبلغ طوله 4.5 كم من الشواطئ، على رأسها فيلات عزيز أخنوش الوزير في حكومة سعد الدين العثماني التي خرقت التصاميم التي عرضت على الملك.

يشار إلى أن مشروع “تغازوت باي تديره “مجموعة (SAPST)، التي تم إنشاؤها في عام 2011، والتي تم تقسيم رأسمالها بين شركة (Madaef)، التابعة لمجموعة (CDG) بنسبة 45 في المائة، وإثمار الموارد بنسبة (25 في المائة) وSud Partners التابعة لمجموعة “أكوا” بنسبة 25 في المائة، و “SMIT” بنسبة 5 في المائة.

وكانت الفرقة الوطنية للآبحاث القضائية، التابعة للدرك الملكي، قد باشرت التحقيق في الرخص الاستثنائية ومخالفات التعمير والبناء فوق الملك البحري لعشرات الفيلات والإقامات والطوابق، التي شرعت السلطات الإدارية في إجراءات هدمها منذ السبت الماضي، و فتحت مساطر استماع وتحقيقات مع”مسؤولين كبار ” بولاية جهة سوس ماسة، حين كانت زينب العدوي، المفتشة العامة الحالية بوزارة الداخلية، واليا على الجهة، إذ شهدت هذه الفترة توقيع عدد بلا حصر من الرخص الاستثنائية التي استمرت حتى أثناء رحيلها عن أكادير.

 كما شملت التحقيقات، رجال سلطة، ضمنهم عمال وولاة سابقون، ورؤساء أقسام التعمير بالجماعة الحضرية المكلفة بتسليم الرخص، ولجان المراقبة التي يعهد إليها بمتابعة أشغال البناء في الأوراش وإنجاز محاضر دورية بشأنها.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق