روسيا تتهم واشنطن بضخ معلومات مضللة لزعزعة استقرارها

اتهمت موسكو الولايات المتحدة بمحاولة زعزعة استقرار روسيا، بضخ معلومات مضللة حول وباء فيروس كورونا، ومدى شعبية القيادة الروسية في الداخل، وذلك للحفاظ على هيمنتها في العالم.

وقال رئيس مجلس الدوما(البرلمان) الروسي فياتشيسلاف فولودين في بيان له الأحد “الولايات المتحدة لا تحتاج إلى روسيا قوية، هدفهم جعل بلادنا أضعف ما يمكن”، مشيرا إلى أن “الضغط غير المسبوق على روسيا وضخ المعلومات المضللة، فضلا عن التدخل في شؤون روسيا الداخلية، سببه أن موقع الولايات المتحدة في العالم بات يتزعزع”.

ورأى فولودين أن “الصين بدأت تتجاوز الولايات المتحدة من ناحية التطور الاقتصادي والتكنولوجي، فيما روسيا تفوقت عليها في المجال العسكري التكنولوجي”، وأضاف “من أجل الحفاظ على هيمنتها، فإن الولايات المتحدة باتت تغالي في ممارساتها إلى درجة لم تكن تسمح لنفسها بها في السابق، سواء تجاه الصين أو روسيا”.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق