حفتر: الليبيون لم يروا من الأتراك إلا الشر.. ولن نقبل أن نستعمر مرة ثانية

وكالات

قال قائد “الجيش الوطني الليبي” المشير خليفة حفتر إن الليبيين لم يروا من الأتراك إلا الشر، متعهدا بتلقين درس لمن وصفهم بـ”الغزاة” و”المرتزقة”.

وقال حفتر في كلمة أمام جنود وضباط “كتيبة طارق بن زياد” التابعة لقواته يوم السبت، إن “الأتراك الذين بقوا في ليبيا أكثر من 300 عام لم ير الليبيون منهم إلا الشر والعبث والقتل والنهب”.

وتابع: “نحن لهم بالمرصاد، نحن لا نعرف التولي، نعرف أن طردهم هو لا بد أن يكون الهدف الأساسي. نحن لا نرضى بالاستعمار، عرفناه مرة واحدة… نحن لا نقبل أن نستعمر مرة ثانية”.

وتعهد حفتر بـ”تلقين درس للغزاة”، مشيرا إلى أن “المجموعات المسترزقة لا وطن لهم”.

وسبق للقيادة العامة “للجيش الوطني الليبي” أن أشارت إلى أن حفتر زار الكتيبة المذكورة “ضمن زياراته لكافة وحدات القوات المسلحة للوقوف على جاهزيتها”.

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق