حصيلة مفزعة جديدة لضحايا تسوناني إندونيسيا

وكالات
ارتفع عدد قتلى موجة المد البحري “تسونامي” التي ضربت إندونيسيا السبت الماضي، إلى 429 شخصا، بالإضافة إلى ما يزيد على 1400 مصاب، وفق ما ذكر مسؤولون محليون، الثلاثاء.

وبات آلاف الأشخاص بلا مأوى بعد أن ضربت أمواج المد العاتية منازلهم الواقعة على سواحل سومطرة الجنوبية والساحل الغربي لجزيرة جاوة.

وقال سوتوبو بورو نوغروهو، المتحدث باسم وكالة مكافحة الكوارث، إن عدد القتلى ارتفاع إلى 429، الثلاثاء، ولا يزال هناك 128 مفقودا على الأقل.

واستخدمت فرق الإنقاذ الإندونيسية الطائرات المسيرة والكلاب البوليسية للبحث عن ناجين بطول السواحل التي اجتاحتها الأمواج، في وقت تتوقع السلطات العثور على المزيد من الضحايا مع توسع عمليات البحث.

واستمر انبعاث الرماد من أناك كراكاتوا، وهي جزيرة بركانية أدى انهيار كتلة منها بسبب ارتفاع المد، إلى توليد أمواج اجتاحت مناطق ساحلية على جانبي مضيق سوندا الواقع بين جزيرتي جاوة وسومطرة.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق