جريمة قتل زوج لزوجته تهز الرأي العام بطنجة

استيقظ حي مسنانة بمدينة طنجة، صباح يومه الأربعاء، على جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها زوجة شابة في العشرينيات من عمرها، نتيجةطعنات تلقتها بأنحاء متفرقة من جسدها على يد زوجها بواسطة سكين من الحجم الكبير.

وأفادت المعطيات الأمنيةالمتوفرة حول الجريمة، تشير إلى أن المرأة الضحية (29 سنة)، وهي أم لطفلين يبلغان من العمر سبع سنوات وأربع سنوات، كانت تعيش مشاكل وصراعات مع زوجها بعد أن تقدمت لدى محكمة الأسرة بطنجة بطلب طلاق الشقاق بسبب شح إنفاق زوجها عليها وعلى ابنائها.

وحسب الافادات الأولية، فالأسرة المنحدرة من ضواحي إقليم الفحص أنجرة، كانت قد انتقلت للاستقرار بحي مسنانة بمدينة طنجة، وتواصل النزاع بين الزوجة وزوجها، الذي يشتغل كعامل بناء بإحدى الأوراش بالمدينة، واستمر إلى غاية الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، حيث سمع صراخها أحد الجيران الذي حاول التدخل، قبل أن يهاجمه الزوج بسكين من الحجم الكبير، وهي أداة الجريمة التي استعملها في توجيه طعنات متفرقة لزوجته داخل البيت.

وحسب شهود عيان، فإن الضحية كانت قد حاولت الهرب من المنزل في اتجاه الشارع قصد طلب النجدة، إلا أن قواها انهارت بفعل الطعنات التي تلقتها من زوجها، حيث فارقت الحياة بعدها بدقائق وسط الشارع العام بحي مسنانة.

وكان قد تم نقل جثمان الضحية إلى قسم الأموات بمستشفى محمد الخامس بطنجة، فيما الأطفال تكلفت بهم المصالح الأمنية التي نقلتهم إلى قسم الأطفال بداخل المستشفى إلى غاية اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة.

هذا، وقد فتحت المصالح الأمنية تحت إشراف النيابة العامة بطنجة تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث، بينما ما يزال الزوج المتهم في حالة فرار.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق