توقيف مهاجر مغربي بحوزته أزيد من 52 ألف أورو بميناء طنجة

حجزت عناصر الجمارك العاملة بميناء طنجة المتوسط، مساء الاثنين، أزيد من 52 ألف أورو، حاول مغربي مقيم بالخارج إدخالها إلى التراب الوطني دون تصريح مسبق.

وأفادت مصادر أن عناصر الجمارك العاملة بمنطقة دخول المسافرين بميناء طنجة المتوسط، قامت في إطار العمل الاعتيادي، بإخضاع مواطن مغربي مقيم بألمانيا لتفتيش دقيق أفضى إلى العثور على 52 ألف و 400 أورو، أي ما يعادل 550 ألف درهم، كان المعني بالأمر ينوي إدخالها إلى التراب الوطني دون تصريح مسبق لدى المؤسسات المعنية.

وأضافت المصادر ذاتها أن المعني بالأمر، لدى وصوله إلى منطقة التفتيش، نفى في بداية الأمر أن يكون حائزا لأي شيء موجب للتصريح لدى إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، مشيرة إلى أن تفتيشا دقيقا أسفر عن العثور على هذا المبلغ المالي بالعملة الصعبة، موزع على حقيبته اليدوية ومدسوس في أماكن متفرقة من سيارته الخفيفة.

وأشارت إلى أنه تم الاستماع إلى المعني بالأمر وإحالته على الشرطة القضائية، بتعليمات من النيابة العامة المختصة، لاستكمال وتعميق البحث في هذه القضية، مضيفا أنه تم حجز المبلغ المالي على ذمة التحقيق.

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق