تهمة عجيبة غريبة يحاكم بها المغاربة والوزير أيت الطالب مطالب بالحق المدني!!

لبنى الفلاح

اطلعت جريدة الحياة اليومية على نوع جديد من التهم التي سيحاكم من أجلها مجموعة كبيرة من المواطنين بمدينة طنجة وهي “عدم التوفر على البطاقة الصحية”، إذ طرحت هذه التهمة الجديدة أكثر من علامة استفهام.

وبحسب مصادر الجريدة فإن هؤلاء المواطنين سيحاكمون غدا زوالا أمام المحكمة الابتدائية بطنجة بهذه التهمة الغريبة العجيبة، في مواجهة وزير الصحة خالد أيت الطالب الذي ينصب نفسه كمطالب بالحق المدني.

وتساءل عدد من المتتبعين عن أية بطاقة صحية سيتابع من أجلها هؤلاء المواطنين الذين لا حول ولا قوة لهم، إذا كان المغاربة لا يعلمون عنها شيئا، ولا من هي الجهة المصدرة لها.

ويعرف جل المغاربة نوعين من الدفاتر الصحية: الدفتر الصحي وقد كان أيام التعليم الابتدائي حيث يبين الحالة الصحية للتلميذ، ثم دفتر التلقيح الذي تتابع الحالة الصحية للرضيع الحديث الولادة، عدا ذلك لا يعلم أحد شيئا عن البطاقة الصحية.

هذا، ويطالب المغاربة خلال الأيام الأخيرة بإقالة وزير الصحة خالد أيت الطالب، منددين بالتدبير العشوائي لأزمة كورونا والتي عرت على الواقع المزري للمستشفيات المغربية حيث لا تطبيب ولا صحة ولا هم يحزنون.

وتشهد الشوارع المغربية ندمنذ مدة احتجاجات بالجملة حول قرار فرض جواز التلقيح للاستفادة والولوج إلى الخدمات العمومية، غير أن الحملات التي قادها المواطنون بالشارع وبمواقع التواصل الاجتماعي انتهت بتراجع مختلف المؤسسات العمومية وشبه العمومية والخاصة والأبناك والمقاهي والمطاعم عنه، في انتظار الإلغاء بشكل رسمي.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق