تعيين المغربية نجاة مجيد ممثلة خاصة للأمين العام لقضية العنف ضد الأطفال

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة تعيين السيدة نجاة مجيد، من المغرب، ممثلة خاصة له معنية بالعنف ضد الأطفال، خلفا للبرتغالية مارتا سانتوس باييس.

وذكر موقع “أخبار الأمم المتحدة” أن الدكتورة مجيد، وهي طبيبة أطفال، كرست العقود الثلاثة الماضية من حياتها لتعزيز وحماية حقوق الأطفال.

 وأضاف ذات المصدر أن مجيد تعمل كرئيسة  قسم طب الأطفال ومديرة مستشفى الحي الحسني للأم والطفل بالدار البيضاء.

والدكتورة مجيد عضوة في المجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان، كما أسست منظمة بيتي غير الحكومية التي تعد أول برنامج لمعالجة وضع الأطفال الذين يعيشون ويعملون في الشوارع في المغرب.

وكانت نجاة مجيد مقررة خاصة للأمم المتحدة بشأن مسألة بيع الأطفال واستغلالهم في البغاء والمواد الإباحية، في الفترة بين عامي 2008 و2014.

وقد حصلت نجاة مجيد على شهادة الدكتوراة في مجال الطب العام من جامعة الرباط، وشهادة تخصص في طب الأطفال وحديثي الولادة من جامعة بوردو، ودرجة الماجيستير في مجال حقوق الإنسان من مؤسسة حقوق الإنسان في جنيف. كما تلقت عددا كبيرا من الجوائز تقديرا لالتزامها القوي تجاه حماية حقوق الأطفال.

 

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق