تعويضات خيالية لأعضاء المجلس الوطني للصحافة.. 3060 درهما عن كل يوم عمل للفرد الواحد!!

كشفت مضامين المرسوم المتعلق بالمصادقة على النظام الداخلي للمجلس الوطني للصحافة، عن تعويضات خيالية لأعضاء المجلس، فيما أبقى تعويضات رئيسه في حيز السرية.

وجاء في إحدى مواد المرسوم الذي نشر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، أنه تم “صرف تعويضات عن المهام لأعضاء المجلس، تشمل تغطية نفقات النقل، والإقامة داخل المغرب، وخارجه، والتعويض عن الإسهام الفعلي في دوراته، ولجانه”.

فيما تركت مقتضيات المرسوم تعويض رئيس المجلس الوطني للصحافة سراً يحدده رئيس الحكومة بتنسيق مع الوزير الوصي على المالية.

وأكد المرسوم ذاته، أن أعضاء المجلس الوطني للصحافة سيتقاضون ابتداء من تاريخ انتخاب أجهزة المجلس، وتعيين أعضاء اللجان الدائمة، تعويضات حددت في مبلغ شهري جزافي خام لنائب الرئيس قدره 12900 درهم عن النيابة، واجتماعات المجلس، التي يحضرها، وذلك في حدود اجتماع واحد في الشهر، فيما حدد هذا التعويض في 7142 درهما لباقي الأعضاء.

كما يخول المرسوم لكل من نائب الرئيس، ومعه رؤساء اللجان الدائمة، الاستفادة من تعويض جزافي خام لكل منهم قدره 3060 درهما عن كل يوم عمل، فيما يصل هذا المبلغ بالنسبة إلى باقي الأعضاء إلى 2200 درهم عن كل يوم عمل.

وسيستفيد أعضاء المجلس من تعويض يومي عن التنقل قدره 700 درهم في اليوم، في حالة السفر في مهمة داخل المغرب، ويرتفع هذا المبلغ إلى 2000 درهم في اليوم بالنسبة إلى من يكلفون بمهمة خارج أرض الوطن، كما يستفيد أعضاء المجلس من تحمل هذا الأخير لمصاريف التنقل، ومن التعويضات الكيلومترية طبقا للنصوص التنظيمية الجاري بها العمل.

كما أشار المرسوم إلى أن المجلس الوطني للصحافة، سيتكلف بمصاريف الإقامة لأعضائه الذين يتنقلون لحضور اجتماعاتهم الذين تبعد إقاماتهم الرئيسية عن مقر الاجتماع بأكثر من 100 كيلومتر.

وأثارت التعويضات التي خصصتها حكومة العثماني لأعضاء المجلس الوطني للصحافة ضجة كبيرة بمنصات التواصل الاجتماعي، إذ وصفت بالمستفزة لمشاعر المغاربة في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تمر بها البلاد جراء تفشي فيروس كورونا.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق