بنعبد الله يعلن عدم ترشحة لولاية رابعة على رأس حزب الكتاب

أكد الأمين العام لحزب التقدم والإشتراكية محمد نبيل بنعبد الله على عدم رغبته في الترشح لقيادة الحزب لولاية رابعة خلال المؤتمر الحادي عشر للحزب المزعم تنظيمه خلال شهر نونبر المقبل.

وقال بنعبد الله في تصريح صحفي، أمس الثلاثاء إنه لا رغبة لديه في الترشح لقيادة الحزب من جديد مشيرا إلى أنه أطلع أعضاء المكتب السياسي للحزب على ذلك .

واستنكر المسؤول الحزبي ما اعتبره محاولة البعض اقتحام المقر المركزي للحزب نهاية الأسبوع الماضي من خلال استئجار عناصر واصفا ذلك بـ”أعمال بلطجة وممارسات مخلة بالأخلاق ” .

وكانت اللجنة المركزية للحزب قد عبرت عن استنكارها الكبير لإقدام مجموعة من العناصر المشبوهة والمسخرة على محاولة فاشلة لاقتحام المقر الوطني لحزب التقدم و الإشتركية بإستعمال العنف والاستفزاز والاعتداء اللفظي والجسدي عقب عقد حزب التقدم والإشتركية الدورة التاسعة للجنة المركزية ، يوم السبت 18 يونيو 2022 بمقره الوطني في الرباط .

وأشارت اللجنة إلى أن الأمر يتعلق بعناصر مأجورة لا تمت بأي صلة لحزب التقدم و الإشتركية، سوى بضعة عناصر تم إبعادهم من الحزب في وقت سابق لأسباب أخلاقية ، وكذا التصرفات المسيئة إلى قيم و مبادئ و أخلاقيات حزب التقدم و الاشتراكية .

وأكدت أن مناضلي حزب التقدم والإشتراكية ، تداركوا هذا الاعتداء الأرعن وهذه التصرفات الخطيرة بيقظة وتبصر حكمة و ضبط للنفس مما منع هذه العناصر المشبوهة من تنفيد مخطط، و إقتحام أبواب المقر بغرض التخريب و إفساد الإجتماع الرسمي للحزب .

وأعلن الحزب أنه يتوفر على كل الدلائل و البراهين الموتقة قضائيا بالصوت والصورة على أنه يحتفظ لنفسه بحق اللجوء إلى كافة المساطر القانونية و القضائية دفاعا عن حرمة الحزب حتى لا تتكرر متل هذه الأعمال النكراء والبئيسة التي لن تؤتر أبدا في المسيرة النضالية للحزب .

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

x
إغلاق