بمدينة الداخلة.. التحاليل المخبرية تؤكد عدم إصابة الحالتين المشبته بهما بفيروس كورنا

جاءت التحاليل المخبرية التي خضعت لها الحالتان اللتان تم الاشتباه في إصابتهما بفيروس “كورونا المستجد” بمدينة الداخلة، سلبية وأكدت أنهما لا تحملان فيروس “كوفيد 19”.

وقال مصدر مسؤول بالمديرية الجهوية للصحة بجهة الداخلة وادي الذهب، إن العينات التي جرى إرسالها للتحليل بمعهد باستور بمدينة الدارالبيضاء، كشفت أن كل من المواطن المغربي القادم من مدينة مكناس، والمواطن الإسباني الذي دخل المغرب عبر المعبر الحدودي الكركرات يوم 12 مارس الجاري، واللذان وُضعا تحت الحجر الصحي بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بمدينة الداخلة، لا يحملان فيروس “كورونا” المستجد، وأن حالتهما الصحية جد مستقرة ولا تدعو للقلق.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق