بعد محاولة اختراق المغرب.. إسرائيل تستضيف مرتزقة من ست دول عربية لتيسير التطبيع

حل اليوم الأحد، بالكيان الصهيوني 6 ناشطين “إعلاميين” ينتمون إلى كل من المملكة الوهابية والبحرين والإمارات والأردن والعراق، بناء على دعوة من للخارجية الإسرائيلية، وذلك ضمن برنامج يستهدف اختراق الدول العربية وكسب عملاء من داخلها للترويج لما يمليه عليهم الكيان الصهيوني في سياق العمل على تحسين صورته أمام المجتمع العربي والإسلامي، وبالتالي محاولة خلق وضع اجتماعي داخل هذه الدول يساعد أنظمتها على السير بالتطبيع قدما.

وكانت الخارجية الإسرائيلية، قد نظمت زيارة مماثلة لمجموعة من المستعدين لمثل هذه المهام في المغرب، إلا أن هذه المجموعة سرعان ما اصطدمت بوعي الشعب المغربي، ونخبه، فاتجه بعض عناصرها إلى تصريف فشلهم في شكل هجومات وشتائم ذات طابع عنصري بحق الذين انتقدوا تلك العمالة للكيان الغاصب. بل إن مجموعة من المثقفين المغاربة من مشارب مختلفة، وردوا على محاولة الاختراق هذه بعرا ئض تناهض سياسة التطبيع، وهي الحملة التي ماتزال مستمرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

أضف تعليق
الوسوم

عبد الحكيم نوكيزة

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق