المغرب يرحل جثامين المغاربة الذين لقوا مصرعهم في قصف بليبيا

باشرت القنصلية العامة للملكة المغربية بتونس، بتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، إجراءات ترحيل جثامين المغاربة، ضحايا القصف الذي طال مركز إيواء المهاجرين بتاجوراء بدولة ليبيا، وذلك على ثلاثة مراحل ابتداء من يومه الجمعة 12 يوليوز 2019 .

وذكر بلاغ القنصلية العامة بتونس، توصلت الحياة اليومية بنسخة منه، أن تابعت عملها مع السلطات المغربية والليبية لإتمام جميع الإجراءات المتعلقة بتحديد هويات المتوفين وإعداد جميع الوثائق المتعلقة بترحيل الجثامين.

وأشار البلاغ إلى أن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي قامت بإبلاغ أسر الضحايا بخبر وفاة أبنائها وبمواعيد وصول الجثامين إلى مطار محمد الخامس الدولي.

وأكد نفس المصدر، على أن القنصلية العامة، تواصل بالتنسيق مع الهلال الأحمر الليبي، اتصالاتها بالمواطنين المغاربة الجرحى للاطمئنان على حالتهم الصحية، وترتيب إجراءات ترحيلهم إلى المغرب.

أضف تعليق
الوسوم

عبد الحميد العسري

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق