المغرب في أزمة.. عدد العاطلين ارتفع إلى مليون و477 ألف شخص

أعلنت المندوبية السامية للتخطيط بأن عدد العاطلين في المغرب ارتفع بما يناهز نصف مليون شخص في الفصل الثاني لـ2020، الذي شهد تفشّي فيروس كورونا وفرْض حالة الطوارئ الصحية.

وارتفع عدد العاطلين المغاربة بـ496 ألفا، بينهم 311 ألفا في الوسط الحضري و185 ألفا في الوسط القروي، ليبلغ حجم البطالة مليونا و477 ألف شخص على الصعيد الوطني.

وبحسب مذكرة للمندوبية السامية للتخطيط، فقد انتقل معدل البطالة من 8.1 في المائة إلى 12.3 في المائة على المستوى الوطني، ومن11.7 في المائة إلى 15.6 في المائة في الوسط الحضري ومن 3 في المائة إلى 7.2 في المائة في الوسط القروي.

كما ارتفع المعدل بين الشّباب الذيم نتراوح أعمارهم بين 15 و24 سنة، بنسبة 33.4 في المائة، والأشخاص الحاصلين على شهادة، بـ18.2 في المائة، والنساء، بـ15.6 في المائة.

وفقد الاقتصاد الوطني في الفصل الثاني من 2019 والفترة نفسها من 2020، ما مجموعه 589 ألف منصب شغل، منها 69 ألفا في الوسط الحضري و520 ألفا في الوسط القروي، مقابل إحداث سنوي متوسط لـ64 ألف منصب في الأعوام الثلاثة الأخيرة.
وهمّ فقدان مناصب الشغل، كافة القطاعات الاقتصادية.
وفقدَ قطاع “الفلاحة والغابة والصيد 477 ألف منصب وقطاع الخدمات 30 ألفا وقطاع الصناعة، بما فيها الصناعة التقليدية، 69 ألفا وقطاع البناء والأشغال العمومية 9 آلاف منصب شغل.
أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق