السلطات تمنع المواطنين العاديين بالدخول لمدينة كلميم

كشف عضو جبهة محاربة الفساد من أجل رفع الإقصاء والتهميش على جهة واد نون، اليوم الثلاثاء، عقب ندوة صحفية بمركز الحزب المغربي الحر حول مطالب مرتبطة ببطائق الإنعاش التي بات يستفيد منها أعيان الصحراء بدل فقرائها، (كشف) أن مدينة كلميم معسكرة ولا يسمح لمواطن عادي دخولها.

وأكد عضو الجبهة أن المدينة يدخلها سوى المقاولون والناس المعروفين لدى السلطات هناك.

وأضاف المتحدث، أن كلميم جد مهمشة، ومنحت بطائق ترقيعية للعائلات التي تطالب ببطائق الإنعاش التي تقدم لأعيان الصحراء بدل فقرائها، مؤكدا أنهم ينتظرون الاستجابة لمطالبهم المشروعة.

وفي السياق ذاته، طالب الوفد الصحراوي الذي لا يستفيد من بطائق الإنعاش، والذي حضر الندوة، بالتدخل العاجل للمسؤولين والوقوف على قضيتهم، وإرسال لجنة تقصي الحقائق لتشرع في إنجاز تحقيق حول الملف.

جدير بالذكر أن هؤلاء العائلات التي لا تستفيد من بطائق الإنعاش انتقلت للرباط منذ أيام لتخوض سلسلة من الاحتجاجات التي لم تعرف أي تجاوب مع السلطات المسؤولة لحدود الساعة.

 

أضف تعليق
الوسوم

سهام الفلاح

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق