الذراع الحقوقية لحزب الاستقلال تضامنا مع زيان: المجلس الوطني للصحافة مطالب بتطهير الجسم الصحفي من الشوائب

عبرت العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، عن تضامنها مع النقيب محمد زيان “الذي تعرض أخيرا لحملة تشهير مست شرفه وشرف موكلته”، مستغربة ما أسمته “التواطؤ المفضوح والحياد السلبي لمجموعة من الأجهزة التي يفترض أن تفتح تحقيقات آنية حول ظروف وملابسات تصوير الأشرطة، أو فبركتها وتسريبها إلى مواقع صحفية بعينها”.

 ودعت العصبة في البلاغ التي توصلت الحياة اليومية بنسخة منه، المجلس الوطني للصحافة إلى استعمال الصلاحيات التي يخولها له القانون، من أجل التدخل لوقفة حملات التشهير عبى بعض وسائل الإعلام الخاصة، ومعاقبة المختصة منها في مجال التشهير.

وطالبت المجلس الوطني للصحافة إلى استعمال صلاحياته في مجال التأديب من أجل “تطهير الجسم الصحفي من الشوائب التي أضحت تسيء إلى مهنة الصحافة بالمغرب، وذلك من خلال تفعيل عقوبة الحرمان من البطاقة المهنية في حق المواقع الالكترونية والجرائد المختصة في التشهير”.

كما دعت العصبة “مؤسسة النيابة العامة بالالتزام بمقتضيات القانون المتعلق بالصحافة والنشر، وذلك باعتبارها جهازا للإشراف على تنفيذ السياسة الجنائية”.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق