الخارجية الفلسطينية تدين هجوم نتنياهو على الجنائية الدولية

استنكرت وزارة الخارجية الفلسطينية هجوم رئيس حكومة تسيير الأعمال في كيان العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على المحكمة الجنائية الدولية عقب قرار الأخيرة فتح تحقيق في جرائم حرب اقترفتها قوات العدو في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وذكرت الخارجية الفلسطينية في بيان اليوم الإثنين، “واصل رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو إطلاق المزيد من التبريرات السخيفة، والاستنجاد بمفاهيم ومواقف بالية في هجومه المتواصل على المحكمة الجنائية الدولية”.

وأضاف البيان: “تدين الوزارة بأشد العبارات جرائم دولة الاحتلال ومستوطنيها المتواصلة بحق شعبنا وأرضه وممتلكاته ومقدساته ومنازله، وتدين أيضاً تصريحات ومواقف نتنياهو التي تعبر عن إصراره العنجهي على هذه الجرائم، والسعي لتبريرها”.

وأشارت الخارجية الفلسطينية إلى أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب “متورطة في التغطية على جرائم الاحتلال والاستيطان والسعي الدائم لتوفير الحماية السياسية له”.

وكانت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، فاتو بنسودا أعلنت، الجمعة الماضية، أنها تريد فتح تحقيق شامل في جرائم حرب في الأراضي الفلسطينية.

وهاجم نتنياهو قرار المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية قائلاً “هذا القرار لا يعدو كونه مظهرًا من مظاهر المسرحية الهزلية، يتنافى ومبادئ المحكمة الدولية ذاتها التي أقيمت بعد فظائع الحرب العالمية الثانية، كان هدفها التعامل والتدخل في دول لا توجد فيها جهاز قضاء سليم”، حسب زعمه.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق