الحموشي ينظف بيته الداخلي وأسماء كبيرة على المحك

يواصل عبد اللطيف الحموشي المدير العام للمديرية العامة للأمن الوطني، تنظيف البيت الداخلي لجهاز الأمن، من خلال تفعيل قرارات الإحالة على التقاعد في حق مسؤولين كبار بالمديرية.

 وتحركت المفتشية العامة التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني، بمناطق مختلفة، حيث استمعت إلى رؤساء مناطق أمنية ومسؤولين أمنيين كان آخرهم 24 رجل أمن.

وتم الاستماع إلى رؤساء المناطق الأمنية بناء على شكاية مجهولة، أشارت إلى علاقتهم بأحد المقاولين المعروفين بسيدي يحيى زعير ضواحي الرباط، حيث قاموا باستغلال أسمائهم في قضاء أغراض معينة، مضيفة أن الحموشي بدأ بمباشرة تغييرات وصفت بـ “غير المسبوقة” على إدارة الأمن الوطني، شملت كل المصالح المركزية، وفق خبر نشرته جريدة المساء في عددها ليوم غد الجمعة.

أضف تعليق
الوسوم

لبنى الفلاح

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق