الجمعية المغربية لحقوق الإنسان: قرار توقيف النقيب زيان مس خطير بحصانة الدفاع واستقلالية مهنة المحاماة

نددت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بقرار غرفة المشورة بمحكمة الاستئناف في الرباط، القاضي بتوقيف المحامي بهيئة المحامين الرباط والنقيب السابق محمد زيان عن ممارسة مهنة المحاماة لمدة سنة.

واعتبرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في بلاغ صادر عن مكتبها المركزي بالرباط يوم السبت توصلت الحياة اليومية بنسخة منه، أثناء الاجتماع الذي رصدت خلاله تطورات أوضاع حقوق الإنسان بالمغرب في ظل الحالة الوبائية، وما خلفتها الإجراءات التدبيرية لمواجهتها من انتهاكات سافرة للحقوق والحريات، القرار توقيف النقيب زيان مسا خطيرا وسافرا بحصانة الدفاع واستقلالية مهنة المحاماة.

كما سجلت في ذات الاجتماع، رفضها باستمرار حملة المضايقات والاعتقالات والمحاكمات التي تقوم بها السلطات تجاه المواطنين والمدافعين عن حقوق الإنسان، بتهم متعددة ومتنوعة.

وكانت غرفة المشورة قد أصدرت في مارس 2019 قرار توقيف النقيب زيان عن ممارسة مهنة المحاماة لمدة سنة كاملة بعد ترافعه في ملف الصحفي توفيق بوعشرين مؤسس جريدة “أخبار اليوم” و”اليوم24″.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق