التصويت على قانون يسمح بفصل الموظفين الغير ملقحين بفرنسا

صوت البرلمان الفرنسي، يوم الأحد 25 يوليو 2021 على قرار مثير للجدل، والذي ينص بتوسيع نطاق العمل بالشهادة الصحية.

وأوضحت وزيرة العمل الفرنسية إليزابيث بورن، اليوم الثلاثاء، أن أي موظف قد يتعرض للصرف إذا لم يقدم الشهادة الصحية لإثبات تلقيه اللقاح ضد كوفيد-19 .

وأضافت أنه على الموظف ألا يعتقد أنه لا يمكن أن يتعرض للصرف، بعد تصويت البرلمان الذي أكد إمكانية فصل الأشخاص الذين لا يحترمون إلزامية التطعيم أو الإدلاء بالشهادة الصحية.

وتبنى النواب الفرنسيون إلزامية تلقيح العاملين في بعض المهن، بمن فيهم العاملون في المجال الصحي، وتوسيع نطاق العمل بالشهادة الصحية غداة يوم جديد من التعبئة دعا اليه معارضو هذه الإجراءات التي يعتبرونها مقيدة للحريات.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق