البيجيدي يكذب اعتقال أحد أعضائه على صلة بواقعة قطع رأس أستاذ بفرنسا

 نفى حزب العدالة و التنمية ما تم تداوله بشأن اعتقال أحد أعضائه على صلة بواقعة قطع رأس أستاذ بفرنسا.

وقال فرع حزب البيجيدي بفرنسا في بلاغ تكذيبي توصلت الحياة اليومية بنسخة منه، إن ما جرى تداوله بموقع إخباري تحت عنوان “فرنسا تعتقل مغربيا منتميا للبيجيدي متهما في عملية قطع رأس أستاذ بضواحي باريس الفرنسية، عارٍ من الصحة و لا أساس له.

وأضاف الفرع في ذات المصدر أنه “تنويرا للرأي العام، نؤكد أن المعني بالأمر ليس عضوا بفرع الحزب بفرنسا ولا تربطه أية علاقة بحزب العدالة والتنمية”.

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق