الأستاذة ابنة عبد الله حجيلي المتوفى في مسيرة الأساتذة المتعاقدين تتوصل باستدعاء من الشرطة القضائية

توصلت الأستاذة هدى حجيلي ابنة عبد الله حجيلي الذي توفي إثر إصابته في مسيرة ليلية لتنسيقية الأساتذة المتعاقدين أمام البرلمان، رفقة أمها باستدعاء من طرف الشرطة القضائية بمدينة الرباط للحضور غدا صباحاً بخصوص التحقيق الذي فتح في قضية وفاة والد الأستاذة المتعاقدة.

ومن جانبها، أكدت التنسيقية في بلاغ أنها مستعدة لـ”أي خطوة نضالية أو مستجد بهذا الخصوص” ، مشددةً على أنها ستواصل الصمود و النضال لحين إسقاط ” التعاقد المشؤوم و إدماج جميع الأساتذة في سلك الوظيفة”

وكان الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، قد فتح بحثا قضائيا حول ظروف وملابسات وفاة والد الاستاذة هدى حجيلي الذي توفي بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، يوم 27 ماي 2019، بعد أن نقل إليه لإصابته أثناء تفريق “وقفة احتجاجية” للأساتذة المتعاقدين بمدينة الرباط بتاريخ 24/04/2019.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق