اعتقال مغربية بمليلية المحتلة تخلت عن طفليها أمام مركز للشرطة

أعتقلت الشرطة المحلية بمدينة مليلية المحتلة، مؤخرا، سيدة مغربية إثر تخليها عن طفليها، اللذين لا يتجاوز عمرهما 16 سنة، أمام مركز للشرطة.

وبحسب ما أوردته صحيفة لافانغارديا، فإن الشرطة وجهت إلى السيدة المغربية، 39 سنة، تهمة الإخلال بالإلتزامات العائلية بسبب هذا التصرف، الذي كان الهدف منه هو إدماج الأطفال في إحد مراكز استقبال المهاجرين القاصرين غير المرافقين.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الشرطة قوله إن الحادث وقع يوم الجمعة الماضي 2 غشت، حين تم استدعاء عملاء أحد المراكز المتخصصة في شؤون المهاجرين القاصرين غير المرافقين إلى مركز محلي للشرطة، حيث تركت سيدة مغربية طفلييها.

وأضاف نفس المصدر أن الطفلين لا يتعدى عمر أحدهما 16 سنة، فيما لا يتجاوز عمر الطفل الثاني 6 سنوات. وبعد استجواب الطفلين، تمكنت الشرطة من الوصول إلى والدتهما ووجهت لها تهمة الإخلال بالمهام العائلية، وهي التهم التي أنكرتها مشددة على أن حالتها المادية لا تمكنها من الإعتناء بالأطفال، وهو الدافع الذي جعلها تترك طفليها أمام مركز للشرطة قصد إدخالهم إلى أحد مراكز الرعاية.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق