احتجاجا على الإهمال الطبي… معتقلان بحراك الريف يخيطان فمهمها بسجن بوركايز بفاس

لجأ معتقلان سياسيان من بين معتقلي حراك الريف، القابعين بسجن ” بوركايز” بفاس إلى خياطة فمهما، احتجاجا على الإهمال الطبي، الذي طالهما حسب ما كشفت عنه جمعية “ثافرا” للوفاء والتضامن مع عائلات معتقلي حراك الريف .

وأفادت جمعية “ثافرا” في بلاغ لها، أن معتقلا آخرا كان شرع في خياطة فمه على خطى رفيقه، مشيرة إلى أنها تواصلت مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان والمندوبية العامة لإدارة السجون، حيث جرى نقل أحد المعتقلين إلى المستشفى، فيما تم عرض الآخر على طبيب سجن فاس.

وجددت الجمعية المدافعة عن حقوق معتقلي حراك الريف، دعوتها لضرورة أهمية توسيع دائرة النقاش حول سبل تقوية وتعزيز وحدة وتضامن عائلات المعتقلين.

وطالبت الجمعية ذاتها، المندوبية العامة لإدراة السجون بضرورة تجميع المعتقلين في سجن قريب من عائلاتهم عوض “تشتيتهم”.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق