إلافراج عن ضباط الباخرة الإيرانية.. طهران تربح معركة “جيريس 1” بالنقط ضد واشنطن

  تتجه طهران إلى تحقيق انتصار بحري على الولايات المتحدة اليوم،ىفي موضوع الناقلة الإيرانية المحتجزة من طرف سلطات جبل طارق.

فقد افرجت سلطات جبل طارق اليوم عن قبطان الناقلة وثلاثة ضباط آخرين، فيما تبت نفس السلطات اليوم في مصير الناقلة.

هذا فيما قدمت واشطن طلبا لاحتجاز الناقلة التي سيطرت عليها البحرية الملكية البريطانية في الشهر الماضي.

وجاء طلب “وزارة العدل الأمريكية لاحتجاز الناقلة الإيرانية العملاقة جريس 1 في جبل طارق قبل ساعات من استعداد حكومة جبل طارق للإفراج عنها”.

إلى ذلك، اعتبر رئيس المحكمة العليا بجبل طارق احتجاز الناقلة الايرانية رضوخا لواشنطن، بما يجعل السند القانوني في صالح ايران.

وفي وقت سابق، كانت صحيفة ذاصن البريطانية نقلت عن مصادر مقربة من رئيس وزراء جبل طارق فابيان بيكاردو أن منطقة جبل طارق التابعة لبريطانيا ستفرج الخميس عن ناقلة النفط الايرانية.

  وكانت بريطانيا قالت إن الناقلة “تنتهك العقوبات الأوروبية بنقلها شحنة من النفط إلى سوريا”، وهو ما نفته إيران.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من بيكاردو قوله: “ما من سبب يدعونا للإبقاء على غريس 1 في جبل طارق، ما دمنا لم نعد تعتقد أنها تخرق العقوبات على النظام السوري”.

يذكر أن وتيرة التوتر في المنطقة تصاعدت بعد سلسلة هجمات ضد سفن كانت تبحر قرب مضيق هرمز، تلاها احتجاز سلطات جبل طارق لسفينة تحمل علم إيران، فيما ردت الأخيرة في 19 يوليوز الماضي باحتجاز ناقلة نفط بريطانية بمضيق هرمز بذريعة “خرق لوائح تتعلق بالمرور”.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق