إسبانيا: الحمالة المغاربة هربوا أزيد من ألف طن من السلع

كشف الأرقام التي أعلنت عنها السلطات المحلية بمدينة سبتة المحتلة، أن أزيد من ألف طن من السلع تم تهريبها من قبل نحو 28 ألف حمال وحمالة خلال الأسابيع الثلاثة من شهر مارس المنصرم، وذلك عبر معبر تاراخال 2 الحدودي.

وأعلنت السلطات المحلية أن ما مجموعه  28333 حمالا مغربيا غالبيتهم من النساء قاموا بتهريب أنواع من البضائع من المخازن التجارية المتواجدة بالقرب من معبر تاراخال2 إلى المغرب، وذلك خلال شهر مارس المنصرم  عبر ممر تاراخال2، الذي يدخله المئات من ممتهني وممتهنات التهريب المعيشي بشكل يومي .

سجل نسبة قياسية من تهريب المواد مقارنة  مع السنة المنصرمة ومرد ذلك  عمليات الدخول الجديدة المنظمة بالمعبر الحدودي الجديد الذي تم افتتاحه قبل  ثمانية اشهر الى جانب اجراءات اخرى متعددة قامت بها السلطات الاسبانية المحتلة بالمدينة.

 

 

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق