إدارة سجن تازة تخرج عن صمتها بخصوص ما ورد في فيديو لسجين سابق

خرجت إدارة السجن المحلي  بتازة عن صمتها بعدما تم تداول على نطاق واسع شريط فيديو، لسجين سابق يدعي فيه “تستر المسؤولين بالمؤسسة عن الممنوعات” و”القيام بأفعال مخالفة للقانون”.

وقالت إدارة المؤسسة السجنية، في بلاغ لها تتوفر جريدة الحياة اليومية على نسخة من، إن ما ورد في شريط الفيديو المذكور لا يعدو أن يكون كذبا وافتراء من هذا السجين حديث الخروج من المؤسسة السجنية، حيث إن هذا الأخير معروف بكثرة حالات العود إلى المؤسسة، كما أنه يتصف بسوء السلوك وعدم الانضباط، علما أنه تورط مرارا في تسريب الممنوعات إلى داخل المؤسسة السجنية مما دفع بالإدارة إلى إخضاعه لعدة تدابير تأديبية.

وأشارت إدارة المؤسسة السجنية،  إلى أن الدافع وراء نشر هذا الفيديو هو الانتقام من إدارة المؤسسة السجنية وتشويه صورتها لدى الرأي العام، وهو ما لن تسمح به وستظل حريصة على التطبيق الصارم للقانون في حق جميع النزلاء بدون استثناء.

أضف تعليق
الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق