أيام قليلة على ظفره بالأمانة العامة للبام.. وهبي يصفي تركة العماري وبنشماس

لم تمر أيام قليلة على انتخابه أمينا عاما لحزب الأصالة والمعاصرة، حتى باشر عبد اللطيف وهبي عملية تصفية تركة كل من إلياس العماري الأمين العام المعزول، وحكيم بنشماس الذي تم إزاحته من قيادة الحزب خلال المؤتمر الأخير الذي انعقد في 07 و08 و09 فبراير 2020.

مصدر من داخل حزب الجرار، قال إن وهبي يسعى جاهدا لتقييد نفوذ وسيطرة ما يطلق عليه داخل حزب تيار “ريافة” على هياكل الحزب ضمنها تشكيلة المكتب السياسي، والإبقاء عليه بشكل صوري فقط، ليحل محله ما أصبح يطلق عليه تيار سواسة والصحراء.

ومن المتوقع أن تنعقد دورة المجلس الوطني خلال الأيام القليلة القادمة، وسط صراع كبير حول من سيملأ مكاتب المجلسين، سيما بين من كان لهم الفضل في صعود وهبي إلى رئاسة الحزب وأنصار فاطمة الزهراء المنصوري وبيد الله وسمير كودار وبقايا أنصار بنشماس.

جدير ذكره أن إلياس العماري يعيش عزلة تامة خارج المغرب، بمجرد إقالته من رئاسة البام، وتقديمه استقالته في يوم السبت 28 شتنبر 2019، بعدما وجد الرجل نفسه مضطرا للرحيل على إثر الأحداث التي شهدتها منطقة الريف، حيث اتهم بتأجيج الأوضاع وبكونه كان سببا في الزج بالعشرات من أبناء الريف في السجون خدمة لأجندات خارجية.

أضف تعليق

الوسوم

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق