أكادير.. جندي تابع لفرقة حذر ينهي حياته بسلاحه الوظيفي

أقدم جندي تابع لفرقة حذر بأكادير على وضع حد لحياته مساء يومه السبت، وذلك بعد إطلاق النار على نفسه من سلاح ناري، لأسباب مجهولة.

وعلم من مصادر محلية، أنه جرى نقل الجندي المذكور على وجه السرعة للمستشفى العسكري، ليفارق الحياة متأثرا بجروحه التي أصيب بها جراء الطلق الناري.

 الحادث حسب ذات المصادر، استنفر مختلف المسؤولين العسكريين بالقيادة العليا للقوات المسلحة الملكية والسلطات الأمنية، التي فتحت تحقيقا حول هذه الواقعة لمعرفة حيثيات وملابسات وظروف وفاة الجندي تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

 

 

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق