أزمة العالقين بالخارج تجر ناصر بوريطة للمساءلة

طالب رشيد حموني، رئيس فريق التقدم والاشتراكية، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، بالكشف عن الإجرءات التي ستتخذها الوزارة تجاة “المغاربة العالقين بالخارج”.

وأورد البرلماني في سؤال كتابي، اطلعت الحياة اليومية على نسخة منه، أن “إعلان السلطات المغربية عن قرار تعليق الرحلات الجوية من وإلى مطارات المملكة صادف تواجد العديد من المواطنات والمواطنين المغاربة خارج أرض الوطن، لأسباب مهنية أو تعليمية أو طبية أو سياحية”.

وقال حموني إنه”بعد مرور أزيد من شهر على اتخاذ هذا القرار، وفي غياب أي أفق لفتح الحدود الجوية للمملكة، لتمكين العالقين في الخارج من العودة إلى أرض الوطن، تعمقت الأزمة النفسية للكثيرين منهم، بسبب نفاذ احتياطاتهم المالية، وعدم قدرتهم على تحمل المزيد من الصبر للبقاء خارج أرض الوطن“.

وأضاف إن الأمر “يقتضي اتخاذ إجراءات استثنائية لإجلائهم، على وجه السرعة، إلى أرض الوطن”.

وتساءل ذات المتحدث “عن طبيعة الإجراءات الاستثنائية التي ستتخذها الوزارة من أجل إجلاء المغاربة العالقين في الخارج إلى أرض الوطن؟”.

أضف تعليق

الوسوم

عبد الحميد العسري

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق