أربعة قتلى جراء قصف إسرائيلي استهدف مناطق وسط سوريا

قُتل أربعة أشخاص بينهم مدنيان على الأقل، جراء قصف إسرائيلي استهدف فجر الأربعاء 24 نوفمبر 2021 مناطق في وسط سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وذكر المرصد أن القصف الإسرائيلي استهدف محيط ثلاث قرى في ريف حمص الغربي، حيث يتواجد مقاتلون سوريون موالون لحزب الله اللبناني.

وأسفر القصف عن مقتل أربعة أشخاص، اثنان منهم مدنيان، بينما لم يتمكن المرصد من تحديد ما إذا كان القتيلان الآخران مدنيين أم عسكريين.

وكان مصدر عسكري سوري قال فجراً إنّ القصف أدى إلى “استشهاد مدنيين اثنين وإصابة مدني آخر بجروح خطيرة وإصابة ستة جنود بجروح ووقوع بعض الخسائر المادية”.

وأورد المصدر وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية “سانا” أنه “حوالى الساعة 1,26 من فجر اليوم (23,26 ت غ)، نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً برشقات من الصواريخ من اتجاه شمال شرق بيروت مستهدفاً بعض النقاط في المنطقة الوسطى”.

وأضاف أن وسائط الدفاع الجوي السوري “تصدت.. لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها”.

ولم يصدر أي تعليق رسمي من اسرائيل حول القصف. وقال متحدث عسكري “لا نعلق على تقارير ترد في وسائل اعلام أجنبية”.

ونادراً ما تؤكّد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنها تكرّر أنّها ستواصل تصدّيها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً منذ العام 2011 تسبّب بمقتل نحو نصف مليون شخص وألحق دماراً هائلاً بالبنى التحتية وأدى إلى تهجير ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.

( وكالات)

أضف تعليق

الحياة اليومية

«الحياة اليومية» جريدة إلكترونية إخبارية سياسية تقوم على التحليل والرأي ونقل الحقيقة كما هي. تقدم خطابا إعلاميا ينبذ العنصرية والابتذال، ويلتزم بوصلة وحيدة تشير إلى تحرير الإنسان في إطار يجمعنا إلى الوطن كله ولا يعزلنا.

مقالات ذات صلة

إغلاق